EditRegion2
www.tasneem-lb.net

جوامع الشيم

جوامع الشِيٓم - العصبية

جوامع الشِيٓم

العصبية

 

وهي: مناصرة المرء قومه، أو أسرته، أو وطنه، فيما يخالف الشرع، وينافي الحق والعدل.

وهي: من أخطر النزعات وأفتكها في تسيب المسلمين، وتفريق شملهم، وإضعاف طاقاتهم، الروحية والمادية، وقد حاربهاالإسلام، وحذّر المسلمين من شرورها.

فعن أبي عبد اللّه عليه السلام قال: «قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وآله: من كان في قلبه حبة من خردل من عصبية، بعثه اللّه تعالى يوم القيامة مع أعراب الجاهلية»، الكافي/ ج 2/ ص 308 .

وقال النبي صلى اللّه عليه وآله: «إن اللّه  قد أذهب بالإسلام نخوة الجاهلية وتفاخرها بآبائها، ألا إن الناس من آدم، وآدم من تراب، وأكرمهم عند اللّه أتقاهم» وسائل الشيعة/ج16/ص43 .

وأصدق شاهد على واقعية الإسلام، واستنكاره النعرات العصبية المفرقة، وجعله الإيمان والتقى مقياساً للتفاضل ، أنّ أبا لهب ((وهو من صميم العرب)) صرّح القرآن بث لبه وعذابه «تَبّت يدا أبي لهب وتب ، ما أغنى عنه ماله وما كسب ، سيصلى ناراً ذات لهب» وذلك بكفره ومحاربته للّه ورسوله.

وكان سلمان فارسّياً ، بعيداً عن الأحساب العربية ، وقد منحه الرسول الأعظم صلى اللّه عليه وآله وساماً خالداً في الشرف والعزة ، فقال: «سلمان منّا أهل البيت»، بحار الأنوار/ج10/ص123 .

وما ذلك إلا لسمو إيمانه ، وعِظم إخلاصه ،  وتفانيه في اللّه و رسوله.

يتبع..


تعليقات الزوار

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد