EditRegion2
www.tasneem-lb.net

السيدة فاطمة (ع)

السيدة فاطمة ع - هنيئاً لك يا فاطمة |1|

هنيئاً لك يا فاطمة
|1|

هي بصورة بشر وامرأة شابّة أيضاً ولكنها في المعنى حقيقةٌ عظيمة ونورٌ إلهيٌّ ساطع، وعبدٌ صالح، وإنسانٌ مميّز ومصطفى. هي شخصٌ قال فيه الرسول الأكرم (صلّى الله عليه وآله وسلم) لأمير المؤمنين (عليه السلام): "يا عليّ أنت إمام أمّتي وخليفتي عليها بعدي، وأنت قائد المؤمنين إلى الجنّة، وكأنّي أنظر إلى ابنتي فاطمة قد أقبلت يوم القيامة على نجيبٍ من نور، عن يمينها سبعون ألف ملك، وعن شمالها سبعون ألف ملك، وبين يديها سبعون ألف ملك، وخلفها سبعون ألف ملك تقود مؤمنات أمّتي إلى الجنّة.."، بحار الأنوار/ج37 .
أي أنّه يوم القيامة يقود أمير المؤمنين عليه السلام الرجال المؤمنين، وتقود فاطمة الزهراء (عليها السلام) النساء المؤمنات إلى الجنّة الإلهيّة.
نعم، هي عِدْل أمير المؤمنين (عليه السلام).
هي الّتي إذا وقفت في محراب العبادة فإنّ آلاف الملائكة المقرّبين لله يخاطبونها ويسلّمون عليها ويهنّئونها ويقولون لها ما كانوا يقولون في السابق لمريم الطاهرة (عليها السلام): "يا فاطمة إنّ الله اصطفاك وطهّرك واصطفاك على نساء العالمين".

السلام عليكم يا أهل بيت النبوة ومعدن الرسالة ورحمة الله وبركاته.


تعليقات الزوار

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد