EditRegion2
www.tasneem-lb.net

حرب ناعمة

الحرب الناعمة - تأثيرات الحرب الناعمة |1|

الحرب الناعمة
تأثيرات الحرب الناعمة 
|1|

إن الحرب الناعمة اليوم هي من أكثر أنواع الحروب تأثيرًا وفعاليةً وأقلها كلفة.ً 
وفي نفس الوقت أخطرها وأعقدها ضد قيم وأمن أي دولة، ﻷنه يمكن الوصول إلى اﻷهداف المنظورة بأقل التكاليف.
ومن دون اللجوء إلى تجييش الجيوش وإبادة المقاومات المسلحة. 
فهذه الحرب حرب صامتة، ولذلك فهي أخطر من حيث أن المعرضين لها يتفاجأون بها ويقعون بالغفلة؛ فهي مرتبطة بعقائد، قيم، عواطف ومشاعر أي شعب على المدى الطويل. 
لتشخيص ظاهرة الحرب الناعمة عن غيرها، من الأفضل تشخيص خصائصها المتميزة:

ذهنية غير محسوسة: 
بخلاف الحرب الصلبة، تتمتع الحرب الناعمة بماهية انتزاعية وذهنية. بناءً عليه، فإن تشخيصها في الوقت المناسب صعب.
في المقابل، فإن الحرب الصلبة ملموسة وتترافق مع ردة فعل واستثارة.
ففي الهجوم العسكري أنتم تعرفون من هو خصمكم، وترون عدوكم أمام أعينكم.

تدريجية وهادئة:
الحرب الناعمة تدريجية، هادئة وغير ظاهرة. فهي ليست دفعية، متسرعة وكثيرة التحرك في مرحلة محددة.
بل تبدأ بهدوء وتتقدم تدريجيًا بحيث أن أحدًا لا ينتبه إليها ولا يستطيع تشخيصها.
وهي غير ظاهرة لذلك غير ملموسة.
الحرب الناعمة عملية تدريجية، يتم إجراؤها بشكل هادىء وزاحف.
بعبارة أخرى، تأخذ التحولات الثقافية وتغيير الهوية والخصائص الوطنية وقتًا، وأحيانًا تنشأ مع تغيرات في اﻷجيال.
فالغزو الثقافي كالعمل الثقافي، إجراء هادىء ومن دون جلبة.
في الحلقة المقبل نستكمل خصائص الحرب الناعمة.
يتبع..


تعليقات الزوار

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد