EditRegion2
www.tasneem-lb.net

سعادة وحب

سعادة وحب - الصبر صفة اﻷبرار |2|

الصبر صفة اﻷبرار
|2|
الصبر على الطاعة

عن أبي عبد الله الصادق عليه السلام: «المؤمن صبور في الشدائد، وقور في الزلازل، قنوع بما أوتي، لا يعظم عليه المصائب»، مستدرك الوسائل/ج 2.
هل هي ميزة الشيعة الإمامية؟
وفي حديث عن اﻹمام الصادق (عليه السلام) يقول:  "نحن صُبَّر، وشيعتنا والله أصبر منا، لأنا صبرنا على ما علمنا، وصبروا على ما لم يعلموا، مستدرك الوسائل/ج2.
أنظروا إخوتي ما كان جواب إمامنا (عليه السلام).
قال:  «ﻷنا صبرنا على ما علمنا، وصبروا على ما لم يعلموا.»
وهذا إشارة إلى النوع الثاني من الصبر وهو الصبر على الطاعة الذي هو من أجمل وأروع أساليب العشق اﻹلهي.
نحن لا نعلم الغيب ولم نرَ الرسول واﻷئمة المعصومين (عليهم السلام) إلا أننا آمنا بتعاليمهم، وفقههم، وعقيدتهم. فأطعناهم بكل عشق لنصل إلى لذة طاعة الله ورضوانه.

فالصبر على الطاعة يعني:
١.أن نصبر على أداء كل الفرائض التي أمرنا الله بها ولو لم نعلم حقيقتها الغيبية.
٢. أن نصبر على أداء الطاعات حتى ولو تتطلب جهداً ومشقة، (مثل الصيام في الحرّ، الجهاد ومحاربة اﻷعداء، ارتداء الحجاب بكافة تفاصيله في بلدان غير إسلامية وحارة..).
٣. أن نصبر على تحصيل تكاملنا الإيماني، بحيث يدفعنا ذلك الصبر على الاستمرار والمتابعة في برامجنا السلوكية، لنصل إلى لمرحلة التي يكون فيها غدنا أفضل من يومنا.

إخوتي..
رزقنا الله وإياكم أسمى تجليات الحب والعشق اﻹلهي حتى نلتذ بطاعته جل وعلا.
يتبع..


تعليقات الزوار

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد