EditRegion2
www.tasneem-lb.net

عشاق الحسين

عشّاق الحسين - تبكيك عيني |3|

تبكيك عيني
|3|

دمعة القوّة

يقول الإمام الصادق عليه السلام: «إنّ البكاء والجزع مكروه للعبد.. ما خلا البكاء والجزع على الحسين بن علي فإنّه فيه مأجور»، وسائل الشيعة/ج14.
كيف تكون الدمعة محبوبة ومرجوّة وراجحة في الميزان الشرعي؟
أليست الدمعة انكسار، وعنوان هزيمة، أليست الدمعة سبيل الضعفاء في التعبير عن حزنهم وبؤسهم..
نعم، جهة قبول هذا الشكل من أشكال الحزن البكاء هو كونه بمثابة تجديد البيعة لسيد الشهداء وعاشوراء وقيمها، وهي بيان صريح أنّ في الأرض محبّين وأنصار لثورة الحق عاشوراء التي حافظت على الدين الحنيف..
الدمعة هذه باب لتكامل المحب في معرفة دينه كما يقول آية الله الشيخ محمد تقي بهجت (البالغ مناه) في كتاب الرحمة الواسعة الدمعة هي علامة قبول.
أجل إنّها علامة قبول البيعة وعلامة حلول الحسين عليه السلام في قلوب محبّيه.
يتبع..


تعليقات الزوار

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد