EditRegion2
www.tasneem-lb.net

عاشوراء

عاشوراء - كربلاء دروس وعبر |5|

كربلاء دروس وعبر
|5|

أصدق الأصحاب
لكي ينتصر الحق لا بد له من رجال صادقين في مواقفهم وعهودهم : 
(مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجالٌ صَدَقُوا ما عاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضى‏ نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَما بَدَّلُوا تَبْدِيلا)، سورة الاحزاب : الاية 23.
مثل هؤلاء الرجال هم أنصار الحسين (عليه السلام).
▪ وإذا أردنا أن نقارن بين أصحاب الحسين (عليه السلام) وأصحاب الرسول (صلّى الله عليه وآله) نتوّقف عند النقاط التالية:
-أن أصحاب الرسول (صلّى الله عليه وآله) بذلوا النفس والنفيس وقابلوا الشرك والضلال ولكنهم كانوا يقاتلون لإحدى الحسنيين: إما النصر وإما الشهادة في حين أنّ أصحاب الحسين (عليه السلام) لم يكن أمامهم سوى الموت إذ قال لهم الإمام الحسين (عليه السلام) إن الله قد أذن في قتلكم وقتلي في هذا اليوم فعليكم بالصبر والقتال.
-إن جبرائيل كان ظهيرًا لأصحاب النبي وكان يقاتل معهم، بينما أصحاب الحسين قد أخذت عليهم أقطار الأرض وآفاق السماء وملأت القفار عساكر وقوات ضد الحسين 
- من أصحاب الرسول (صلّى الله عليه وآله) من كان يفر من المعركة ويتركه وحيدًا فريدًا مثل يوم أحد حيث لم يبقَ مع الرسول (صلّى الله عليه وآله) إلا علي بن أبي طالب (عليه السلام) يدرأ عنه السهام والنبال والرماح في حين أن أصحاب الحسين وهم أنصار الحق والعدل والإيمان قد أذن لهم الحسين بالإنصراف فقال لهم: (هذا الليل قد غشيكم فاتخذوه جملا لكم، إن القوم لا يطلبون أحدا غيري). فماذا كان الجواب؟ لوددت أن أُقتل وأُحرق وأُذر في الهواء يفعل بي ذلك الف مرة ما تركتك يا حسين. 
- أصحاب الحسين هم أصحاب رسول الله لأن نصرة الحسين هي نصرة رسول الله (صلى الله عليه وآله) يقول: (حسين مني وأنا من حسين).
ونجد الإمام الصادق (عليه السلام) يزور أصحاب الحسين فيقول: (السلام عليكم يا أنصار رسول الله).
يتبع..


تعليقات الزوار

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد