EditRegion2
www.tasneem-lb.net

الإمام الحسن العسكري(ع)

ولادة الإمام الحسن العسكري عليه السلام

ولادة الإمام الحسن العسكري عليه السلام

كان للإمام الحسن العسكري عليه السلام دورًا رساليًا في حفظ الإسلام ومواجهة الاتجاهات المنحرفة من خلال:

 الردعلى الشبهات:

فقد أثيرت في عصر الإمام عليه السلام العديد من الشبهات حول القرآن الكريم، وقد تمكن الإمام عليه السلام من القضاء على محاولات التشكيك بالقرآن الكريم، في مهدها.

الرد على الصوفية:

من خلال فضح أساليبهم وطريقة تعاملهم مع الناس،وما يمتلكونه من الصفات، وذلك حذراً من إضلالهم للناس.

الاستمرار في بناء الجماعة الصالحة:

كان يشجع أصحابه على إصدار الكتب والرسائل ، بالموضوعات الدينية الحيوية حيث كان يطّلع عليها وينقحها. كما اهتم بتدعيم قواعده ومواليه وكان يتتبع أخبارهم ويزودهم بالتوجيهات والإرشادات الضرورية. ما أدى إلى تماسكهم، والتفافهم حول نهج أهل البيت عليهم السلام، والتماسهم كافة الطرق للاتصال بالإمام‏ عليه السلام رغم الرقابة الصارمة، التي أحاطت به من قبل السلطة.

التمهيد للغيبة:

إن من أهم وظائف الإمام كان التمهيد للغيبة التي ستبدأ بوفاته إلى أن يكتب الله للإمام المهدي عجل الله تعالى فرجه الموعود بالخروج، ليملأ الأرض قسطاً وعدلاً.

وفي الوقت نفسه، عمل الإمام على أن يحفظ ابنه من الخطر المحدق به من قبل العباسيين وما يسعون إليه من قتل الإمام مباشرة عند ولادته. فاعتمد في ذلك الخطوات التالية:

النصوص المبشـّرَة بالولادة.

الإشهاد على الولادة، الذي لم يشمل إلا المحيط الخاص بالإمام، وذلك خوفاً عليه من السلطة.

 إخبار الإمام للشيعة بولادة المهدي عليه السلام.

تسهيل الارتباط بالإمام الحجـة بعد وفاته، من خلال الاعتماد على الوكلاء الثقاة، والذين كانوا السفراء بين الإمام وبين الناس.


تعليقات الزوار

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد