EditRegion2
www.tasneem-lb.net

الإمام علي الرّضا (ع)

أنيس النفوس

أنيس النفوس

الإمام علي بن موسىالرضا عليه السلام

كثيرًا ما نُوديَوخُوطبَ وذُكر بين المحبين والزائرين بلقب "أنيس النفوس"، وقد عبرالمحبون والزائرون عن هذا الأنس بكلماتهم وعباراتهم وألسنتهم المختلفة فكان ولازال أنيس النفوس العاشقة.

وفي مقابلة خاص معالأستاذة (أم علي.ق) أجابت: كلما أزور الإمام أشعر وكأني أزوره للمرة الأولى، أنالا أحب مشهد الإمام فقط، لكنني أحب مدينة مشهد بأسرها.. أحب هواء مشهد.. وطمأنينةمشهد.

لم أطلع على سببتسمية الإمام بأنيس النفوس لكن أنسي الخاص بزيارته ومجاورته كافٍ لمعرفتي به، فهوضامن الجنة وقاضي الحاجات المستعصية. اللهم أطل بعمري وعمر أولادي لنكون خدام عندالإمام وزواره على الدوام.

في كل مرة أزور فيهاالإمام يزداد شوقي لزيارته أكثر، هناك أشعر بكل المشاهد الشريفة، أشعر بعزة أميرالمؤمنين... وبغربة السيدة زينب.. وبمقتل الإمام الحسن هذا جزء من مشاعري.

أما السيدة (زينب.ح)فتقول:

هناك عند الإمامالرضا ينتابني شعور غريب، فأول ما تقع عيني عن بُعد على القبة المباركة تبدأالدموع بالانحدار بشكل غزير ولا يمكنني السيطرة على مشاعري، وحينما أدخل الحرمالشريف ينتابني شعور من الطمأنينة الرائع، أشعر وكأنني انطلقت إلى عالم آخر يفصلنيعن ما في الدنيا، أعبر عن هذا الشعور وأقول أشعر وكأني في الجنة.

لا أتمنى المغادرةوحينما نغادر أعد نفسي بالعودة، لا أرتوي من زيارته، ففي قلبي عشقٌ دائم للإمامسلام الله عليه، أعشقه وأشعر أن ثمة علاقة روحية عالية تربطني بالإمام الرضا عليهالسلام لذلك وُفقت لزيارته بشكل مفاجئ ويسير للغاية، وكان أول من زرته منالمعصومين، أؤمن بأنه يهيئ زيارته لعشاقه.

لا أعلم لماذا يوصفبأنه أنيس النفوس لكن بالتأكيد هو أنيس نفسي.

السلام عليك يا إماميومولاي يا علي بن موسى الرضا، رزقنا الله في الدنيا أنس زيارتك وفي الآخرة أنسشفاعتك يا أنيس نفوسنا.

 متباركين يا محبين


تعليقات الزوار

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد