EditRegion2
www.tasneem-lb.net

معالي الدعاء

معراج الروح - منازل الرحمة الإلهية

معراج الروح

منازل الرحمة الإلهية

يا من أرجوه لكل خير، وآمن سخطه عند كل شر

يا من يعطي الكثير بالقليل

يا من يعطي من سأله

يا من يعطي من لم يسأله ومن لم يعرفه.

هذا المقطع من الدعاء يتألف من أربع نداءات، وهذه النداءات اﻷربعة تتضمن المنازل اﻷربعة للرحمة اﻹلهية في حياة اﻹنسان.

وهي: منزل الرجاء، منزل العمل، منزل الدعاء، منزل الحاجة والفقر.

 فالمنزل اﻷول لرحمة الله تعالى "الرجاء" لا بد منها في علاقة العبد بالله، ومندونه تبقى العلاقة علاقة نصفية، تخيفه من الله، وتبعث في نفسه القلق والخوف، ولا تمنحه الطمأنينة والسكينة.

 فإذا قامت العلاقة على الرجاء فقط، لا يخالطه الخوف، ويتجرأ اﻹنسان على معصية الله -والعياذ بالله- ، ويتسلل الشيطان إلى نفسه.

فسلامة العلاقة بالله بالتوازن بين الرجاء والخوف.

فعليه أن يمزج بين الرجاء والخوف لا أن يتردد بينهما.

فيخاف الله ويهابه فيرجاء، ويرجوه في مهابة وخشية، وهكذا يوازن بين الخوف والرجاء.

عن أمير المؤمنين عليه السلام: "الفقيه كل الفقيه من لم يقنط الناس من رحمة الله، ولم يؤيسهم من روح الله ولم يؤمنهم من مكر الله (ميزان الحكمة/ج3/ص2457).

تأملات في أدعية شهررجب.


تعليقات الزوار

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد